الأحد، 7 سبتمبر، 2014

Traffic



الرياض 9/7/2014
تركض فى مسارك المرسوم مسبقا.

لا ترى نهاية منطقية لركضك.

كل ما تحتاج إليه هو إشارة حمراء،

لا لتستريح،

لكن لتتوقف قليلا........ تلتقط أنفاسك،

 ثم تواصل الركض من جديد،

كطريق ذو اتجاه واحد فى ساعة الذروة.

الثلاثاء، 12 نوفمبر، 2013

sophisticated


princess Fawzia by Cecil Beaton
يترجمها القاموس على أنها متطورة، معقدة، راقية، أنيقة،

وأنا عندما أراها لا يخطر ببالى سوى أنها sophisticated

الجمعة، 18 أكتوبر، 2013

منطِق


لأنها عندما غازلته أخبرته أنه " قطعتها من الشمس" أسرت قلبه، ربما لو أخبرته أنه "شمسها" لبدت مبتذلة.
الصورة

* أخبرته أنه "قطعتها من الشمس" فى فيلم Manolete

الخميس، 3 أكتوبر، 2013

فى المراية


 
إنعكاسك فى المرآة يحدق فيك، يتفحصك.

يصعب عليه التعرف عليك.

يدير وجهك يمينه/يسارك...... يساره/يمينك.

يلحظ خطوط العمر الخفيفة حول عيناكما ويجفل.

تشعر بالسخافة وأنت تدرك أن بشرته لا تقل تغضناً عن بشرتك،

تدير ظهرك وتنصرف.

ينظر هو إلى انعكاسه خارج إطار المرآة نظرة متفحصة أخيره ويدير ظهره لك وينصرف
 بدوره، فلا يتسنى لأى منكما الانتباه لانحناءه ظهر الأخر.

الخميس، 12 سبتمبر، 2013


 
"سكان الأمازون العليا كانوا يأكلون موتاهم ويطحنون عظامهم ويتناولونها مع أشربتهم المختمرة، وحجتهم في ذلك أن الأفضل لتلك البقايا أن تحفظ في أحشاء الأصدقاء عن أن تبتلعها الأرض".

هكذا تقول لبنى.

وأنا أتوقف أمام العبارة، لا يسعنى الشعور بالاشمئزاز من فكرة تناول اللحم البشرى ومسحوق العظام، القصة أكبر بكثير.

هم هنا يبتغون الوفاء فى صورة من صوره"لن أقول الأقوى أو الأنقى أو أى شيئ على وزن أفعل"، فقط ما خطر لهم، أو طريقتهم الخاصة ليبرهنون أنهم مستعدون لحمل موتاهم بداخل أحشائهم، يضنون بهم على باطن الأرض.

أقرأ العبارة وأتذكر أن أغرب ما قمت به من قبل كان قبل وفاة جدتى بعدة أعوام،

قمت بأخذ منديل يد يخصها أعتادت أن تعطره وتحفظه بجانبها لتستنشقه من أن لأخر.

أخفيت المنديل فى صندوق صغير بدولابى لأتمكن من استنشاق رائحة جدتى إن رحلت عنا.

أذكر ان الرائحة زالت من المنديل قبل وفاتها بمدة طويلة.

بعض القبائل الإفريقية تمتنع عن ذكر أسم الميت، فالموتى لا يذكرون باسمائهم، الموتى مصيرهم النسيان.

فى الهند يحرقون الموتى..... ينثرون ذروهم ليختلط بكل الاشياء ربما فيظلون حولهم.

الفراعنة يقدسون موتاهم، يحفظون قلوبهم فى أوعية خاصة، يحتفظون بالجسد ملفوفاً بعناية ويصنعون للميت تماثيل، يكتبون أسماؤه وأوصافه ويحفظونه فى بنايات فخمة.

أما الأكثر وفاءًا...... الأكثر وفاءًا يحملون الموتى بداخلهم.

*الصورة لطقس تصوير الموتى كان متبع غالباً فى القرن التاسع عشر بأوروبا.